منتديات أفلاندرا
أهلا وسهلا بك

منتديات أفلاندرا

منتديات أفلاندرا afllandra
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 قصة بائعة الهوى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
labhiri

avatar

عدد المساهمات : 205
تاريخ التسجيل : 04/03/2011
العمر : 29

مُساهمةموضوع: قصة بائعة الهوى   الإثنين مايو 21, 2012 11:37 pm



[center]


كَانَت تَجلِسُ فَوقَ كَنَبةٍ بلونٍ أحمَر ..

فقد تعَوَّدَت عَلى اللونِ الأحمَر الذِي يليقُ بأجواءِ الليالِي التِي تقضيها بصُحبتِهِم !

كنبةٌ أصبَحَت مُهترئةً وَ شبهَ سَوداء لكثرةٍ مَن توالى عَليهَا

كَانَت تجلسُ عليهَا مُرتدِيةً " رُوب " أسوَد يُظهِرُ كتفيها وَ صدرها

يمتدُّ حَتى فوقَ ركبتيها بقليل ، يُطبقُ على وَسَطِها وَ يرتخِي مِن الأسفل

كَانَت تظهرُ فِيهِ فاتِنَة ؛ فَهِي شابةٌ فِي السادِسَة وَ العشرينَ مِن العُمر

ذاتُ عَينينِ بلونِ السنبل وَ قد تساقطَ عليه بعضُ الندَى ..

لها أنفٌ صغير حتَّى يُخيَّل لكَ أنها كَانت ستُولدُ بدُون أنف !!

وَ فمٌ صَغيرٌ كَأنهُ مَرسُوم ؛ مُكتنزٌ وَ فوقهُ شامَةٌ تسحرُ كلَّ مَن يراها

وَ تدلَّى فوقَ كتفيها شعرٌ بلونِ الليل لا تحتاجُ لتصفيفه ..

كَانَت تُمسِكُ سِيجارَةً تنفثُ مَع دُخانِهَا سنينَ مِن المُعاناة

وَ تنظُرُ مِن النافِذَة كأنها تستجدِي اللهَ أن يمنحَهَا أيَّ شيءٍ يجعلهَا تتراجَعُ عما تفعل

كَانَت تجلسُ بانتِظارِ " مَجدِي " الذِي يُحضِرُ لها الزبائِن كُلَّ ليلة

وَ كَانَت تُفكِّرُ فقط لماذا تأخَّرَ عَن مَوعِدِه ..

لم تكُن تُفكِّرُ فِي شكلِ الزبُون أو عمرِه ؛ كَان كُلُّ مَا يَهُمُّهَا كَم سيدفَع !

أتَى " مَجدِي " وَ مَعَهُ الزَّبُون الذِي طلبَ فتاةً ساحِرَة

لا تتجاوزُ الثلاثِين ، جَميلة ، أنيقَة ، لبِـقة ..

وَ كَانَت هِي ذاتَ تلكَ المُواصَفات

دَخَل الزَّبُون وَ قامَت لاستِقبالِه وَ الاتفاقِ مَعَه

وَ حِينمَا رفَعَت رأسهَا إليه .. كَانَت الصَّدمَة

إنهُ أبُوهَا الذِي تركَهَا هِي وَ أمها مُنذُ أكثرَ مِن عِشرِينَ عاماً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.labhiri.com
 
قصة بائعة الهوى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أفلاندرا  :: منتدى القصص-
انتقل الى: